اخبار التكنولوجيامنوعات

مؤسس هواوي للولايات المتحدة: تستخفون بقوتنا

علق مؤسس مؤسسة هواوي، رن جنغفي، بلهجة متحدية، يوم الثلاثاء، على الممارسات الأميركية مقابل شركته بقوله إنما هي مساعي من أميركا لعرقلة الأمنيات الدولية لهواوي، ملفتا النظر إلى أن الولايات المتحدة الامريكية “تستخف” بشدة أضخم مؤسسة للاتصالات في العالم.

وأتت تلك الإفادات من جنغفي، التي نشرتها الميديا الرسمية الصينية، بعد عدة ايام من إنتاج الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، تعليمات تصبو إلى إحباط ممارسات مؤسسة هواوي في أميركا، متوجاً بها شهوراً من المشقات لعرقلة أمنيات هواوي في أن تصبح المؤسسة الرائدة دولياً في تكنولوجيا شبكات الجيل الخامس.

وتحدث جنغفي، لقناة التلفاز المركزي الصيني CCTV، إن “الأفعال الجارية للسياسيين الأميركيين تستخف بقوتنا”، مضيفاً: “لا ريب في أن شبكات الجيل الخامس المخصصة بهواوي لن تتأثر. وبخصوص بتقنيات 5G، لن يقدر على الآخرون من وعي مؤسسة هواوي سوى في أعقاب عامين أو ثلاثة”.

“وسيلة سياسية”
وتأتي إفادات جنغفي بُعيد تخفيف السلطات الأميركية – مؤقتاً – بعض القيود التجارية التي فُرضت الأسبوع الزمن الفائت على هواوي، وهي خطوة تصبو إلى الحد من المشاكل التي قد تجابه زبائن مؤسسة الاتصالات بخصوص العالم.

ايضا انتقدت الفضائيات والمواقع والصحف الصينية، يوم الاثنين، الولايات المتحدة الامريكية نتيجة لـ إدعاءات إستيلاء على الملكية الفكرية، ووصفتها بأنها “وسيلة سياسية” تصبو إلى إخماد وكبت الإنماء الاستثمارية في الصين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق